For the moment cyberdodo.com website is in beta version. The new HTML5 version will be completed as soon as possible.

سايبردودو وهدر الطاقة (1-20)

مشاهدات : 6231

إضافة الى التفضيلات

تصنيف :

إن التحدي المتمثل باستهلاك الطاقة المعقول قد يتلخص بسؤال بسيط وهو:

"هل نستطيع تخيل نمو غير محدود على كوكب محدود؟"

والجواب على ذلك واضح طبعًا: كلا! إذ أن الموارد الطبيعية تنضب وكوكبنا يزداد فقراً كل عام بفعل الانفجارالسكاني وهيجان الاستهلاك الذي يميز عصرنا...

الأرقام معبرة، إذ منذ قرن ازداد المجتمع الدولي لأكثر من 4 مليارات شخص. وإذا كان من الصعب تخيل ما يمثله قرن كامل، فاعرفوا أنه كل يوم يزيد عدد السكان 200000 عن اليوم الذي سبقه وأن لكل شخص منهم حاجاته من الطاقة.

ومنذ زمن بعيد، كان أسلافنا يستعملون الحطب للتدفئة، وطبخ طعامهم، ثم انتقلوا إلى الفحم والغاز والبترول. وانتقل الإنسان إذا من الحطب وهي طاقة تحترم الطبيعة لأنها تملك موازنة معتدلة من ثاني أكسيد الكربون (انظروا الملف المخصص له) وهي، وهو الأهم، طاقة " متجددة"، إلى الطاقات الأحفورية التي تنضب بقدر ما تُتعب الكوكب عبر تلويثه والمساهمة في الاحتباس الحراري (انظروا الملف).
 

هل من الممكن تخيل نمو مستمر في كوكب محدود الموارد

اعترف العالم بأن التوقيت حساس. إذاً، كيف يفترض أن يكون نموذجنا عن النمو المستقبلي؟

هل نستطيع، كما يقول المتحررون المتطرفون، نقل طريقة الاستهلاك الغربية إلى البلدان النامية حتى نصنّع ونبيع أكثر فأكثر؟ هل من المعقول أو بكل بساطة هل من ممكن أن يملك كل إنسان على الأرض سيارة وتلفازًا وحاسوبًا وبرادًا وثلاجةً وغسالة صحون وغسالة ملابس وفرنًا مويجيًا وهاتفًا محمولاً وقارئًا رقميًا، الخ؟

أين سنجد الموارد والمواد الأولية وأخيرًا الطاقة لتشغيل كافة هذه التجهيزات؟ والأهم، ماذا ستكون النتائج على بيئتنا؟ وهي أصلاً ليست جيدة...
 

جميع التعليقات ( 0 )

إضافة تعليق

أرسل
Bookmark and Share