For the moment cyberdodo.com website is in beta version. The new HTML5 version will be completed as soon as possible.

سايبردودو والماء (1-32)

مشاهدات : 11125

إضافة الى التفضيلات

تصنيف :

إن الماء مورد مهم جداً، و لمعرفة درجة أهميته لابد من ملاحظة أن الكمية اللازمة لحياة الإنسان هي في تضآءل مستمر، لذا تعالوا نكتشف سوياً ما هو الماء، هذا المورد الأساسي المطلوب بدرجة كبيرة جداً.

تغطي الماء 70% من مساحة الأرض، ولكن انتبهوا فإن 97% من هذه الماء مالحة مما يعني أن 3% فقط من المياه على الأرض هي مياه عذبة وأن 2% منها متجمدة (القطبين، والجليد، الخ.)

وبالتالي لا يبقى سوى واحد بالمائة فقط للاستهلاك من قبل الإنسان أو الري (واعلموا أن ري المزروعات يبدد ثلثي هذه الماء العذبة). ومن هنا نرى الحاجة الملحة للحفاظ على هذا المورد الذي يفترض أن يكون الملكية غير القابلة للنقل من قبل الجميع.


لا بد من الحفاظ على المياه 

 

ما هي الماء؟

الماء جزيء مؤلف من ذرة أكسيجين (O) متصلة بذرتين من الهيدروجين (H من أجل الهيدروجين و2 للذرتين = H2) مما يجعل تسمية الماء الكيميائية H2O، ولكنها تحمل أيضًا تسميات أخرى مثل هيدروكسيد الهيدروجين أو حتى الأسيد الهيدروكسيدي.

وتتحرك جزيئات الماء بحسب الحرارة، فكلما قلت الحرارة قل تحركها (حتى تتحول إلى جليد)، وعلى العكس كلما ارتفعت الحرارة زادت حركتها (وهنا لا يكون التحول إلى بخار بعيدًا).

الماء في كافة حالاتها: سائلة، وغازية، وصلبة!

الحالة السائلة:
تكون الماء في حالة سائلة عندما يكون الحرارة والضغط الجوي (مستوى الماء) "طبيعيين".

الحالة الصلبة:
وعندما نخفض حرارة الماء السائلة، تبطأ حركة الذرات شيئًا فشيئًا حتى تصبح صلبة وتتحول إلى جليد. وفي ضغط جوي طبيعي، يتشكل الجليد عند حرارة تقل عن صفر درجة مئوية.

الحالة الغازية:
تدعى الماء في حالتها الغازية بخار الماء، وهي تتشكل عندما يتم تسخين الماء وترتفع حرارتها. ومن أجل الحصول على الماء في حالة غازية (في ضغط جوي طبيعي)، نحن بحاجة إلى حرارة تساوي أو تتعدى المائة رجة مئوية. فعند تسخينها، تتحرك الذرات بشكل سريع جدًا لدرجة أن بخار الماء يغطي كل المساحة المتوفرة له. وكما يحصل بالنسبة إلى أي غاز آخر، نقول أن بخار الماء يتمدد. وعلى العكس، يمكننا أيضًا تضييق المساحة و بالتالي ضغط بخار الماء.
 

جميع التعليقات ( 0 )

إضافة تعليق

أرسل
Bookmark and Share