For the moment cyberdodo.com website is in beta version. The new HTML5 version will be completed as soon as possible.

سايبردودو يحارب ضد الاعتداءات الجنسية (2-33)

مشاهدات : 13469

إضافة الى التفضيلات

تصنيف :

مع الأسف، يوجد أشكال عديدة من الاعتداءات الجنسية المقترفة ضد الأطفال، ومنها الدعارة التي يجبر على ممارستها ملايين الأطفال، والتي خصص لها سايبردودو ملفاً خاصاً يمكنكم الاطلاع عليه بمجردالضغط هنا.

يمكننا أن نحدد الاعتداءات الجنسية المقترفة ضد الأطفال (الطفل هو الكائن البشري الذي لم يتجاوز عمره ال 18 عاماً) بأنها إجبار الطفل على القيام بأفعال جنسية لا يفهمها، ولا تتناسب مع نموه و/أو عمره، والتي يجبر على ممارستها باستخدام السُلطة أو العنف أو الإغراء....


وإذا أردنا التطرق إلى هذا الموضوع المؤلم، فلا بد كخطوة أولى أن نقدم تعريفاً مفهوما ً من قبل الأطفال، لماذا؟ لأنه، ووفاءً لمقولته:
 

"من المعرفة تنبع الحرية!"

إن فريق سايبردودو المؤلف من علماء نفس، وخبراء، ومدرسين وبالتأكيد عائلات، يطمح إلى توعية الأطفال حتى يتمكنوا من فرض احترام الناس للحقوق التي تضمنها لهم الاتفاقية.

وليتعرف الطفل على ماهية الاستغلال الجنسي، علينا أولاً أن نوضح له بأن جسده كنز ثمين عليه أن يحميه، وهو وحده الذي يملك الحق باختيار الشخص الذي يملك الحق برؤيته ولمسه.
وهو أمر ينطبق أيضاً على "أعضاءه الحميمة" وهذا ما تشرحه مجموعة التعلم على النحو التالي:
  إن جسد الطفل هو كنز يتوجب احترامه وحمايته

يبقى السؤال الأساسي هو كيف نشرح للطفل أنه يتوجب عليه حماية نفسه من هذه الاعتداءات التي لا يستطيع أي طفل في هذا العمر توقعها أو فهمها؟

تقترح مجموعة تعلم سايبردودو ألعاباً يتم من خلالها تقديم حالات من الحياة الواقعية اليومية، بالإضافة لمواقف محتملة الوقوع من قبل عدد من الراشدين، مما يسمح للطفل بتصور التصرفات المقبولة وتلك التي يجب عليه رفضها.
 

حالات من الحياة اليومية؟

تشير دراسات عديدة إلى أن 70 إلى 80 %من الأطفال يُمارس عليهم الاعتداء الجنسي من قبل المقربين منهم (العائلة، الأصدقاء، الأقارب، الخ) فهذه الاعتداءات لا تقتصر على الغرباء فقط بحسب ما يظنه الكثير من الناس .

يجب أيضاً معرفة بأن نسبة كل 9 من10 حالات يكون فيها المعتدي رجلاً وغالباً ما يكون الأب أو زوج الأم، فنحن في هذا الصدد نتكلم عن سِفاح القرابة.
 

ما هو نوع الاستغلال الجنسي الذي يتعرض له الأطفال؟

تقسم الاعتداءت الجنسية إلى ثلاث فئات أساسية، وفق طبيعتها وخطورتها:

أ) الاستعرائية وذلك بإجبار الأطفال على رؤية أجزاء من جسد راشد أو نشاطات متعلقة بالجنس.

ب) الملامسة، وتعني أن يلمس الراشد الطفل و/أو أن يجبر الطفل على لمسه.

ج) الاغتصاب، أي اجبار الطفل على ممارسة نشاط جنسي متعدد الأشكال مع راشد.

في جميع هذه الحالات هناك اعتداء جنسي، فالطفل الذي لم يبلغ السن المناسب لفهم طبيعة مثل هذه النشاطات التي يجبر على ممارستها، بحيث يخضع للتهديد أو الضغط أوالتخويف عند عدم موافقته على فعلها، أوحتى بتقديم هدية أو مكافأة له.

وفي جميع هذه الحالات، الاستغلال هو عندما نجبر طفل على وضع لا يتلاءم مع سنه أو نموه العقلي، أو الجسدي، وهذا ما يحصل أيضاً عندما يتم استغلال الأطفال من قبل المراهقين الأكبر منهم سناً .
 

جميع التعليقات ( 0 )

إضافة تعليق

أرسل
Bookmark and Share